الجمعة، 2 ديسمبر / كانون أول، 2022
الرئيسية - عربي ودولي - "لا يمكن تعويضها ".. تقرير استخباراتي يكشف عن خسائر صادمة لـ"روسيا" منذ غزو أوكرانيا

"لا يمكن تعويضها ".. تقرير استخباراتي يكشف عن خسائر صادمة لـ"روسيا" منذ غزو أوكرانيا

الساعة 03:35 صباحاً

فقد الجيش الروسي 6000 قطعة من المعدات منذ غزو أوكرانيا في 24 فبراير الماضي، وهو يستخدم الذخائر بمعدل لا يمكنه تعويضه، لأن العقوبات الغربية أضرت بالصناعة الدفاعية والعسكرية في موسكو، وفقا لتقرير استخباراتي أميركي رفعت عنه السرية مؤخرا، ونشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، الجمعة.

 

اقراء ايضاً :

نقص في الإمدادات

وبدأت الولايات المتحدة في اكتشاف أن روسيا تعاني من نقص في الإمدادات الحيوية لمحركات الديزل والمروحيات وأجزاء محركات الطائرات ودباباتها المدرعة في وقت مبكر من مايو الماضي، كما واجهت موسكو مشكلة في الوفاء بمبيعاتها للجيوش الأجنبية، وفقا للتقرير.

 

مساعدات لأوكرانيا وضرر اقتصادي روسي

وتقول الصحيفة إنه "منذ بداية الحرب في أوكرانيا، ركزت الولايات المتحدة جهودها على جبهتين: إمداد أوكرانيا بمساعدات عسكرية كبيرة، وإلحاق الضرر الاقتصادي بروسيا من خلال العقوبات الواسعة وفرض ضوابط على التصدير".حسب موقع "الحرة".

 

نقص التقنيات

وذكر التقرير أن "قدرة روسيا على تصنيع أسلحة دقيقة متطورة تضررت بسبب ضوابط التصدير، التي تحد من وصول روسيا إلى التكنولوجيا المتقدمة. وتسببت العقوبات الغربية أيضا في نقص التقنيات الأقل تعقيدا. وعلى سبيل المثال، تعاني روسيا من نقص في المحامل (bearings)، مما قوض إنتاج وإصلاح الدبابات والطائرات والغواصات والأنظمة العسكرية الأخرى"، وفقا للتقرير.

 

الحصول على التكنولوجيا بشكل غير مشروع

وقال التقرير إنه لتجاوز العقوبات، صدرت أوامر لأجهزة المخابرات الروسية "بالحصول بشكل غير مشروع على التكنولوجيا الغربية وأجزائها". ولجأت روسيا إلى دول مثل إيران وكوريا الشمالية، اللتين تعملان إلى حد كبير خارج النظام الاقتصادي الدولي، وتخضعان أيضا لعقوبات غربية، من أجل الإمدادات. وفرضت الولايات المتحدة منذ ذلك الحين عقوبات على الشركات الإيرانية المتورطة في صنع ونقل الطائرات المسيرة التي اشترتها روسيا لاستخدامها في أوكرانيا.

 

خسائر الجيش الروسي بالأرقام

ومن جانب آخر، بينت أحدث إحصائية نشرتها وزارة الخارجية الأوكرانية، الخميس، بعد 232 يوما من الغزو الروسي، خسائر القوات المسلحة الروسية بالأرقام في أوكرانيا، حتى تاريخ 13 أكتوبر.

وقالت الوزارة إن أكثر من 63 ألف و800 جندي روسي قتلوا منذ بداية الغزو، ونشرت "إنفوغراف" يوضح الخسائر بالمعدات.